جو بايدن يؤدي اليمين الدستورية رئيسا للولايات المتحدة "نحتفي بانتصار الديمقراطية"

    
    جو بايدن يؤدي اليمين الدستورية رئيسا للولايات المتحدة "نحتفي بانتصار الديمقراطية"

    جو بايدن يؤدي اليمين الدستورية رئيسا للولايات المتحدة "نحتفي بانتصار الديمقراطية"

    By / عربي ودولي / الأربعاء, 20 كانون2/يناير 2021 19:23

    ذانيوز أونلاين// وصل الرئيس الأميركي المنتخب جو بايدن، اليوم الأربعاء، الى مبنى الكابيتول استعدادا لمراسم تنصيب الرئيس 46 للولايات المتحدة، وقال بايدن على تويتر "إنه يوم جديد في أميركا"، وتجري مراسم الاحتفال الرسمي لتنصيب الرئيس الديمقراطي في ظل إجراءات أمنية مشددة بسبب الهجوم على الكابيتول، حيث وصل جميع الرؤساء السابقين، باستثناء ترامب الذي غادر إلى فلوريدا.

    وقبل المراسم أصدرت المحكمة العليا إنذارا بوجود قنبلة. وتعهد الرئيس الأميركي المنتهية ولايته دونالد ترامب، اليوم الأربعاء، لدى مغادرته الأخيرة البيت الأبيض بتجديد اللقاء قريبا، وقال قبل ساعات من انتهاء ولايته الرئاسية "وداعا نحن نحبكم، سنعود بطريقة ما، أتمنى لكم حياة طيبة، سنلتقي قريبا"، وأضاف ترامب مجملا ولايته الرئاسية "كانت تلك أربع سنوات رائعة، لقد حققنا الكثير"، ورحب بزوجته ميلانيا قائلا "أحبها الشعب كثيرا"، ومن جانبها قالت ميلانيا ترامب "كوني سيدتكم الأولى كان هذا أعظم شرف لي في حياتي، ستبقون دائما في قلبي وضمن صلواتي، بارك الله في هذه الأمة الرائعة".

    وكرر ترامب حقيقة أنه حصل في الانتخابات على 75 مليون صوت، وأن هذا رقم قياسي لرئيس حالي، ويعود الرقم القياسي الحالي إلى بايدن، الذي تفوق عليه في الانتخابات الأخيرة وحصل على أكثر من 80 مليون صوت. وقال ترامب "كان شرفا لي وامتيازا أن أكون رئيسكم"، ورد الجمهور عبارة "شكرا لك ترامب".

    وتابع الرئيس المنتهية ولايته "سأقاتل دائما من أجلكم، سأشاهد وأستمع وأخبركم أن مستقبل هذا البلد لم يكن أبدا أفضل من أي وقت مضى. أتمنى للإدارة الجديدة نجاحا كبيرا. أعتقد أنهم سيحققون نجاحا كبيرا، ولديهم أساس لتحقيق أشياء عظيمة".

    وأصدر ترامب قبل ساعات على مغادرته منصبه عفوا عن 73 شخصا وخفف الأحكام الصادرة على سبعين آخرين. وبين أبرز هؤلاء الأشخاص مستشاره السابق ستيف بانون"، ويذكر أن بانون (66 عاما) كان أحد مهندسي حملة دونالد ترامب الرئاسية في 2016 قبل أن يطرده الملياردير الجمهوري. وقد حصل على العفو من الرئاسي بينما يواجه تهمة اختلاس أموال كانت مخصصة حسبما يعتقد لبناء جدار على الحدود بين الولايات المتحدة والمكسيك.

    رأيك في الموضوع

    Please publish modules in offcanvas position.